الثلاثاء، 10 سبتمبر، 2013

أساتذة لسد الخصاص يعتصمون بمدينة وجدة

أساتذة لسد الخصاص يعتصمون بمدينة وجدة
تعتصم مجموعة من أساتذة سد الخصاص بأقاليم الجهة الشرقية، منذ أزيد من 18 يوما، احتحاجا على "سياسة الإقصاء التي تنهجها وزارة التربية الوطنية ضدهم، والتي تسببت لهم بما وصفوه معاناة يومية" وفق تعابيرهم المتطابقة.
المعتصَم الذي اختار له هؤلاء الأساتذة اسم "الكرامة"، والذي يتخذ من رصيف أكاديمية الجهة الشرقية للتربية والتكوين مكانا له، يطالب بالتسوية الإدارية والمالية دون ربطها بعقدة الساعات الإضافية "لأن هؤلاء الأساتذة يُدرّسون ساعات أصلية" حسب تأكيداتهم التي تشير كذلك إلى "عدم صرف أجورهم للموسم الدراسي المنصرم"، كما يطالبون بـ "ضمان استمرارهم في عملهم دون قيد أو شروط إذعانية".
المعتصمون عبروا عن الإدانة تجاه ما قالوا إنها "نية إقصائية واستئصالية" لمدبري الشأن التربوي اتجاه أساتذة سد الخصاص "الذين ساهموا في إنقاذ آلاف المغاربة من الهدر المدرسي بفضل تدريسهم وسط مناطق وعرة من المغرب العميق" وفقا لتعابيرهم.

commentaires: 0

Post a Comment