الأحد، 28 أكتوبر، 2012

الصين: إدانة عالمية لتعذيب تلاميذ داخل إحدى المدارس من قبل معلمتهم



ثارت صورة معلِّمة صينية وهي تعلِّق تلميذاً بمدرسة ابتدائية في الهواء من أذنيه الغضب والإدانة في الصين وحول العالم، خاصة مع ظهور أكثر من 700 صورة للمعلمة نفسها وهي ترغم التلاميذ على الركوع، وتغلق أفواههم بأشرطة لاصقة، وتضع الجردل على رؤوسهم.

وقالت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية اليوم إن مجلس التعليم المحلي في مدينة “ونلينج” بمقاطعة “زيجيانج” الصينية قام بطرد المعلمة يان هونج (20 عاماً)، بعد الكشف عن الواقعة.

وحسب الصحيفة فقد ظهرت الصورة الصادمة على الإنترنت بعدما قامت المعلمة بإرسالها إلى صديقتها على سبيل المزاح، وبدورها قامت صديقتها ببث الصورة على الإنترن.


وقد أثارت الصورة الكثير من الإدانة في الصين وحول العالم، خاصة مع ملامح الألم الشديد التي تبدو على وجه الطفل وهو معلَّق من أذنيه، ويركل بقدميه في الهواء من شدة الألم.

وخلال التحقيقات التي تمت مع المعلمة تم الكشف عن نحو 702 صورة على جوالها وهي تعاقب التلاميذ بأساليب وحشية، ومنها إرغام التلاميذ على الركوع، وإغلاق أفواههم بأشرطة لاصقة، وتثبيتهم في المقاعد والمناضد بأشرطة لاصقة، ووضع الجردل على رؤوسهم.

ودافعت المعلمة عن نفسها قائلة إنها وهذا التلميذ الذي رفعته من أذنيه صديقان، وكانت تمزح معه. وأضافت “كنت فقط أريد أن ألتقط صورة، ثم أنزلته بعدها مباشرة.

وقالت الصحيفة: إن ظهور هذه الصور تزامن مع ظهور شريط فيديو سجلته كاميرا الدائرة التليفزيونية بإحدى دور الحضانة الصينية، وأصر والد إحدى التلميذات على الاطلاع عليه، وفيه تظهر معلمة وهي تصفع 4 تلاميذ على وجوههم 120 مرة خلال نصف ساعة، وقد تم طرد المعلمة.

commentaires: 0

Post a Comment