الأحد، 3 مارس، 2013

سوق مليلية بوجدة يفتتح أبوابه في حلة جديدة


سوق مليلية بوجدة يفتتح أبوابه في حلة جديدة
  • افتتح٬ اليوم السبت٬ سوق مليلية بوجدة أبوابه في حلة جديدة بعد الحريق المهول الذي أتى عليه بشكل كامل ليلة 25 غشت 2011 وخلف خسائر مادية كبيرة.وقد تم إعادة بناء هذا السوق٬ الذي يعتبر من أشهر الأسواق الشعبية وأكبرها بمدينة وجدة٬ وفق مواصفات ومعايير تقنية حديثة وتصميم يتلاءم مع الخصوصية المحلية لمدينة الألفية ويستجيب لشروط الصحة والسلامة والتنظيم المحكم الذي تتطلع إليه الساكنة.ومن شأن التأهيل الجديد لهذا السوق تجاوز الفوضى والمشاكل الكثيرة التي كان يعج بها السوق في السابق وخاصة ما يتعلق بالبنية التحتية والتنظيم والتدبير وغياب شروط الصحة والسلامة التي تضمن راحة الزبناء.وساهم في تشييد هذا السوق الذي تم إعادة بنائه في المكان ذاته كل من الجماعة الحضرية بغلاف مالي قدره 10 ملايين درهم٬ والتجار ب 14 مليون و600 ألف درهم٬ وولاية الجهة الشرقية من خلال المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ب 3 ملايين و200 ألف درهم.ويمتد هذا السوق٬ الذي استغرقت أشغاله 12 شهرا ويضم مسجدا بمختلف مكوناته وأزيد من 1000 محل تجاري٬ على مساحة 15 ألف متر مربع ويتوفر على 23 مدخلا وعشرة صناديق لأنابيب إطفاء الحريق فضلا عن تجهيزه بكاميرات المراقبة وذلك ضمانا لتوفير مزيد من شروط الأمن والسلامة وراحة الزبناء.

commentaires: 0

Post a Comment