الأحد، 28 أبريل، 2013

شرطة كاتالونيَا تعثُر على جثة شاب مغربي بِـحاوية للقمامة


شرطة كاتالونيَا تعثُر على جثة شاب مغربي بِـحاوية للقمامة
عثرت الشرطة الإسبانية، صبيحة الخميس الماضي، على جثة شاب مغربي مضرجة في الدماء، ملقاةٍ في حاوية للقمامة ببلدة إمبوريابرابا الواقعة في أقصى شمالي إقليم كطالونيا.
وأفادت مصادر إعلامية في كطالونيا، أن سيدة إسبانية كانت بصدد رمي كيس القمامة داخل الحاوية، لتفاجأ بوجود جثة الشاب وهوَ ملقى على وجهه، ودماء غزيرة تملأ المكان ، فسارعت رفقة زوجها الى إشعار الشرطة، التي حضرت معززة بفريقها العلمي لرفع بصمات الضحية و الكشف عن آثار الجناة.الضحية المسمى، عز الدين الغرباوي، البالغ من العمر 23 سنة والمنحدر من مدينة القصر الكبير، كان قد خرج من بيت أسرته ليلة الأربعاء الماضي، على الساعة العاشرة ليلا، حسب ما قالهُ أحد أفراد عائلته، بغرض شراء بطاقة تعبئة لهاتفه النقال لكنه تأخر كثيرا، مما دفعَ بوالده إلى الاتصال مرة أولى فأجاب أنه قادم لتوه ، لكن مع مرور الوقت عاود الوالد الاتصال ليفاجأ أن هاتف إبنه غير مشغل ، قبلَ أن يتمَّ إخبارهُ في منتصف يوم الخميس، من طرف الشرطة المحلية بالعثور على إبنه مقتولا داخل حاوية للقمامة.

commentaires: 0

Post a Comment