الثلاثاء، 14 أغسطس، 2012

واشنطن لا تستبعد أي خيار لضمان تنحي الأسد

 

على متن الطائرة اير فورس وان- (ا ف ب): اعلنت الولايات المتحدة الاثنين انها لا تستبعد أي خيار لضمان تنحي الرئيس السوري بشار الاسد في وقت سرت شائعات عن امكان اعلان منطقة حظر جوي في سوريا.
وقال المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني إن "الرئيس وفريقه لا يستبعدون أي خيار في وقت نحاول ايجاد حل لانتقال سياسي (في سوريا) مع جميع شركائنا والشعب السوري".
لكن كارني لم يتطرق في شكل واضح الى اعلان منطقة حظر جوي، مشددا على ان المقاربة الحالية للولايات المتحدة التي تقوم على مساعدة المعارضين بوسائل غير عسكرية وفرض عقوبات اقتصادية تشكل ضغطا على نظام الاسد.
واضاف "ندرس كل الخيارات الممكنة وسنواصل القيام بذلك".
وكان كارني يجيب عن اسئلة حول التصريحات الاخيرة لوزيرة الخارجية هيلاري كلينتون التي التزمت السبت في تركيا "تسريع" سقوط النظام السوري.
وكانت كلينتون اعلنت ردا على سؤال لمعرفة مشاريع واشنطن وحلفائها حول اقامة منطقة حظر جوي لحماية المدنيين واللاجئين السوريين، ان "المواضيع التي تتحدثون عنها هي بالتحديد المواضيع التي ترغب الوزارة وانا شخصيا درسها في العمق".
وفي البنتاغون، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع جورج ليتل ان الجيش الاميركي "لاحظ تصاعدا مقلقا في الهجمات الجوية" التي يشنها الجيش السوري.
واسفر النزاع المستمر في سوريا منذ 17 شهرا عن اكثر من 21 الف قتيل وفق المرصد السوري لحقوق الانسان.

commentaires: 0

Post a Comment